الكارثه النفطيه في سوريا.............

اذهب الى الأسفل

الكارثه النفطيه في سوريا.............

مُساهمة من طرف اديب الرفاعي في الجمعة مايو 02, 2008 12:15 am

وزير النفط:بعد ظهور النفط في اللاذقية سيستثنى الشريط الساحلي من العقود مع الشركات الأجنبية الاخبار الاقتصادية


معاون الوزير:المعطيات الأولية تشير إلى مخزونات نفطية في اللاذقية ومنطقة الساحل بشكل عام

أكد وزير النفط سفيان العلاو لسيريانيوز "استثناء الشريط الساحلي من العقود مع الشركات الأجنبية المنقبة عن النفط".



وقال علاو: "إن الوزارة التي ترتبط بعقود مع الشركات الأجنبية هي قيد الإرساء النهائي، ولكن وبعد ظهور النفط ستثتثني الوزارة الشريط الساحلي من عقد مع الشركة الكندية دوف إينرجي، التي ستعمل على التنقيب في المنطقة الساحلية باتجاه الغاب".

وكانت اعمال الحفر التي تنفذ في مشروع المبنى الجديد لفرع مؤسسة التأمينات الاجتماعية في منطقة سوق الهال القديم في مدينة اللاذقية أسفرت عن ظهور سائل لزج له قوام النفط على عمق 16 مترا من سطح الارض، حيث تم إرسال صهريجان من ذلك السائل إلى مصفاة بانياس لمعرفة طبيعته، لتؤكد نتيجة التحليل أنه" نفط من النوع الجيد".

وفيما يخص الحوض البحري بين علاو أنه "سيتم الإعلان عن أعمال الاستكشاف والتنقيب على أمل أن تتقدم الشركات العالمية للتنقيب فيها".

وقدمت وزارة النفط والثروة المعدنية والشركة السورية للنفط عروضا جديدة لاستكشاف النفط والغاز في سورية بالنسبة لشركات البترول العالمية، وذلك لسبعة قطاعات مفتوحة في سورية بموجب اتفاقيات تقاسم الإنتاج وتغطي هذه القطاعات مساحات مختارة مجموعها حوالي 40 ألف كم2، وتتوقع الوزارة أن تجد "مصادر بترولية مؤملة وغير مكتشفة".

وقال معاون وزير النفط المهندس حسن زينب إن "المعطيات الأولية تشير إلى تواجد مخزونات نفطية في محافظة اللاذقية وفي منطقة الساحل بشكل عام".

وكانت نتائج تحاليل العينات المسحوبة من سوق الهال تعرضت لها الوزارة في ندوة عقدت في المريديان بحضور خبراء من جامعات تشرين والبعث وحلب ودمشق، بالإضافة إلى المدراء في الشركة السورية للنفط، وكان اللافت دعوة ممثلي وخبراء الشركات الأجنبية لحضور الندوة.

ويقول عدنان العاسمي من مديرية الاستكشاف في الشركة السورية للنفط "إن النفط المكتشف هو مهاجر من الأعماق عبر الفوالق التي تعرضت لها المنطقة وهو موجود في تجمعات"، ولفت إلى أنهم "لم يتأخروا بالدراسات أو بالتنفيذ في موقع النفط المكتشف حديثاً، وانما كان العمل كان يجري عبر خطين متوازيين ما بين دراسات وتنفيذ" مضيفا أنه "لا يوجد مسوحات جيولوجية حديثة قامت بها الشركة أو الوزارة، وإنما مسوحات قديمة".

ويقول هيثم صالح من السورية للنفط "إن معظم هجرات النفط توجهت بمحور شمال شرق أي باتجاه وادي القنديل كسب".

وعن الحوض البحري يقول صالح "نتوقع وجود نفط في البحر والمأمولية في هذا المجال ستكون بعيدة عن الشواطىء بمحور يتجه جنوب غرب باتجاه البحر.

ورأى وزير النفط الاسبق الدكتور مطانيوس حبيب في اتصال مع سيريا نيوز أن "ظهور النفط لم يكن عادياً ما دام ثبت انه نفط خام وهذا يعني انه آت من خزان نفطي وقد يكون هارباً في طريقه وبالتالي يجب معرفة مصدره".

ويخالف نبيه خرستين من مديرية المخابر في السورية للنفط الرأي حول كون النفط مهاجر ويقول "إنه نفط حقيقي خام ناضج في باطن الأرض، ولتدعيم الفكرة قمنا بتحاليل ربط مع اسفلت كفرية ومع الصخور الأم المولدة من خلال مجموعة من الآبار القديمة الموجودة في اللاذقية ومن مجموعة من النفوط المكتشفة من حقول مشابهة".

وينطلق خرستين ليحدد الهدف المقبل "بالتحضير للمسوحات ووضع دراسات شاملة جيو فيزيائية كيميائية لاستكمال العمليات الاستكشافية".

وحتى الآن لم يتم تحديد المصادر والمخازن أو تحديد العمق، بالإضافة لذلك لم تنتهي تحاليل النظائر ويرد خرستين السبب إلى "ضعف المخابر الموجودة".

وقال معاون وزير النفط الدكتور زينب في تصريح صحفي إن "الاهتمام ينحصر الآن في تحديد مكامن النفط وإمكانية الكشف عنها نظراً لكون تضاريس المنطقة تعتبر مكسَّرة تكتونياً ما يزيد من صعوبة الوصول إلى المكمن علما اننا اجرينا مسوحات سيزمية للساحل السوري وتبين وجود احتمالات لوجود النفط في المياه الإقليمية ستطرح مناقصة عالمية للتنقيب عنها وهي عالية التكلفة".

ويقول مدير الشركة السورية للنفط عمر حمد "أن طبيعة المنطقة اللاذقية المدينة المأهولة سكانياً وزراعياً سيجعل من الصعب الوصول لمعلومات دقيقة بالإضافة لتعقيدها من الناحية الجيولوجية".

وأكد حمد لسيريانيوز أنه "لا علاقة للشركات الأجنبية بالنفط المكتشف، وأن دورها سيقتصر على التخفيف من عامل المخاطرة في حفر الأبار، إذ تبلغ كلفة حفر البئر ملايين الدولارات، ولذلك ستعمل الشركة على الاستمرار بتجميع المعطيات المتوافرة وإجراء تحاليل جديدة، باستخدام تقنيات خاصة لاستكشاف النفط".

وقامت السورية للنفط بسبر 32 موقع منهم 13 أعطى شواهد جيدة لوجود النفط.

وفيما يتعلق بنفط سوق الهال القديم أفادت تحاليل السورية للنفط أنه "نفط سائل جيد نسبة الاسفلت والكبريت فيه متدنية".

عن ذلك يقول بولات فاليفيم (منسق مشروع) من تات نيفت الروسية "إن المعلومات التي توصلت لها الجهات المعنية محلياً هي فقيرة وهي بحاجة لدراسات سايزمية إضافية..وهذا غير كافي برأيه لأنه ينبغي معرفة الحجم المقدر للنفط".

بالإضافة إلى "صعوبة المنطقة كونها مأهولة لذلك عليهم القيام بدراسات باستخدام طرق حديثة..وعليها يتوقف ما إذا كانوا سيقوموا بالإنتاج أم لا".

وحول امكانية نضوب النفط في سوريا قال الدكتور حبيب إن سورية "لطالما عاشت من غير نفط كما أن الكثير من الدول الغنية جداً ليست نفطية فالنفط ثروة ناضبة مهما بلغ احتياطيه وأرى ان البديل يكون من خلال تنمية الصناعة وخلق اقتصاد القيمة المضافة كما اشير ان خمسين بالمئة من الاراضي السورية ليست مكتشفة بعد وبالتالي يمكن أن يكون لدينا إمكانيات نفطية كبيرة جداً من المواقع غير المستكشفة واذا حدثت اكتشافات نفطية جديدة فمن المؤمل أن تعوض الكثير من النقص الحاد في انتاج النفط وقد تزيد من انتاجه أيضاً".

وتشير الدراسات أن النفط السوري سينضب في أواخر العشرينات من القرن الحالي وان سورية ستصبح مستورداً صافياً للنفط خلال اقل من 5 سنوات من الآن ، وذلك في ظل ارتفاع معدلات الاستهلاك المحلي وتناقص كميات الإنتاج ، التي انخفضت بشكل دراماتيكي من أكثر من 600 ألف برميل يومياً في أواسط التسعينات إلى حوالي 300 ألف برميل يومياً حالياً وفقاً لمصادر وزارة النفط.

الرجوع الى المقدمة

اديب الرفاعي
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 225
العمر : 41
علم بلدك :
تاريخ التسجيل : 16/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكارثه النفطيه في سوريا.............

مُساهمة من طرف Nidal AL_Gothani في الأربعاء مايو 07, 2008 9:35 pm

11cy0qv9

مشكور عزيزي أديب على الموضوع العلمي الرائع
سيتم نقله إلى قسم الأخبار العلمية
تقبل مروري

_________________

أعتذر من الجميع لقلة ردودي ولكن السبب هو أنشغالي حالياً في الامتحانات
avatar
Nidal AL_Gothani
الإدارة العامة
الإدارة العامة

عدد الرسائل : 433
العمر : 34
علم بلدك :
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى