بداية 000 القصه

اذهب الى الأسفل

بداية 000 القصه Empty بداية 000 القصه

مُساهمة من طرف المسافر في الأربعاء يونيو 11, 2008 10:48 pm

السلام عليكم


فى قديم الزمان

‏حيث لم يكن على الأرض بشر بعد

‏كانت ‏الفضائل والرذائل , تطوف العالم معاً

‏وتشعر بالملل الشديد

‏ذات يوم وكحل لمشكلة الملل المستعصية

اقترح الإبداع لعبة
وأسماها الغمايا
أو الطميمه


‏أحب الجميع ‏الفكرة
والكل بدأ يصرخ : ‏أريد أنا ان أبدأ .. أريد انا ‏أن أبدأ

‏الجنون قال :- أنا من سيغمض عينيه ويبدأ العد

‏وأنتم ‏عليكم مباشرة الأختفاء

‏ثم أنه اتكأ بمرفقيه على شجرة وبدأ

‏واحد , اثنين , ثلاثة

‏وبدأت الفضائل والرذائل ‏بالأختباء

‏وجدت ‏الرقه ‏مكاناً لنفسها فوق ‏القمر

‏وأخفت ‏الخيانة ‏نفسها في كومة زبالة

‏وذهب ‏الولع ‏بين الغيوم

‏ومضى ‏الشوق ‏الى باطن الأرض

‏الكذب ‏قال بصوت عالٍ :- سأخفي نفسي تحت الحجارة

ثم ‏توجه لقعر البحيرة
‏واستمر ‏الجنون :- ‏تسعة وسبعون , ‏ثمانون , واحد ‏وثمانون
‏خلال ذلك
‏أتمت كل الفضائل والرذائل ‏تخفيها
‏ماعدا ‏الحب
‏كعادته لم يكن ‏صاحب قرار وبالتالي لم يقرر ‏أين يختفي

‏وهذا غير مفاجيء ‏لأحد , فنحن نعلم كم هو صعب ‏اخفاء الحب

‏تابع ‏الجنون :- ‏خمسة وتسعون , ستة وتسعون , سبعة وتسعون

‏وعندما ‏وصل ‏الجنون ‏في تعداده الى :- المائة

‏قفز ‏الحب ‏وسط أجمة من الورد واختفى بداخلها

‏فتح ‏الجنون ‏عينيه ‏وبدأ البحث صائحاً :- أنا آتٍ ‏إليكم , ‏أنا آتٍ إليكم

‏كان ‏الكسل ‏أول من ‏أنكشف لأنه لم يبذل أي جهد في ‏إخفاء نفسه

‏ثم ظهرت ‏الرقّه ‏المختفية في القمر

‏وبعدها خرج ‏الكذب ‏من قاع البحيرة مقطوع النفس

‏واشار الجنون على ‏الشوق ‏ان يرجع من باطن الأرض

الجنون ‏وجدهم ‏جميعاً واحداً بعد الآخر

‏ماعدا ‏الحب

‏كاد يصاب بالأحباط واليأس في بحثه عن ‏الحب

واقترب الحسد من الجنون , ‏حين اقترب منه ‏الحسد همس في أذن الجنون

قال :- ‏الحب ‏مختفاً بين شجيرة الورد

إلتقط ‏الجنون ‏شوكة خشبية أشبه بالرمح وبدأ في ‏طعن شجيرة ‏الورد بشكل طائش

‏ولم يتوقف الا عندما سمع صوت بكاء يمزق القلوب

‏ظهر ‏الحب من تحت شجيرة الورد ‏وهو يحجب عينيه بيديه والدم يقطر من ‏بين أصابعه

‏صاح ‏الجنون ‏نادماً :- يا إلهي ماذا فعلت بيك ؟


لقد افقدتك بصرك

‏ماذا أفعل كي أصلح غلطتي بعد أن أفقدتك ‏البصر ؟

‏أجابه ‏الحب :- ‏لن تستطيع إعادة ‏النظر لي , لكن ‏لازال هناك ما تستطيع ‏فعله لأجلي

( كن دليلي )
‏وهذا ماحصل من يومها


يمضي ‏الحب ‏الأعمى ‏يقوده ‏الجنون

وطال عمركم 000 وسهّل امركم 000ويسرّ دربكم

_________________
بداية 000 القصه Get-9-2008-8hyz7ufnr81
المسافر
المسافر
الإدارة العامة
الإدارة العامة

عدد الرسائل : 178
العمر : 52
علم بلدك : بداية 000 القصه Sy
تاريخ التسجيل : 23/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

بداية 000 القصه Empty رد: بداية 000 القصه

مُساهمة من طرف م حسام الرفاعي في الخميس يونيو 12, 2008 12:22 am

يقال كل شي بدو عقل إلا الحب بدو جنون
أنا أقول :
أعمى يقوده مجنون إلى أين سيصلان ؟؟؟
والله أخشى أن أقول أن الحب لم يزل مختفيا في (طميمته ) فتنزعجون
وأخشى أن أقول لكم أن الجنون لم يطفئ نظر الحب فحسب بل قتله
وتابع الجميع اللعبة ولم يفتقد أحدهم للحب
الحب كان موجودا في الماضي في زمن الرومنسية أما الآن فإن الفتاة تحب إكسسوارات ومتممات حياتك مثل نوع موبايلك
نوع سيارتك - الماستر كارد الذي تسحب به نقود من البنك -رصيدك في البنك - جمال شقتك -
إذا لم تملك هذه المقومات في عصرنا الحالي فلاتتكلم عن الحب
وأسوأ أنواع الحب هو حب الفقير شروى أفضالنا
لأنك تكتوي بناره ولاتذوق جنته
كم من قصص الحب الرائعة قتلها الفقر
وعندما يدخل الفقر من الباب يهرب الحب من الشباك
أتحدى أن أجد شخصا لم تقتله تلك المرارة
بعد هذا (حب ايه اللي انت جاي تقول عليه )
لست متشائما ولكن اللي إيدو في النار مو مثل اللي ايدو بالمي
(والمي مقطوعة ياافندي )
تقبل مروري عزيزي المسافر ودمت بكل خير

م حسام الرفاعي
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 249
العمر : 47
علم بلدك : بداية 000 القصه Sy
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى