التوبة..................سعادة حقيقيّة

اذهب الى الأسفل

التوبة..................سعادة حقيقيّة Empty التوبة..................سعادة حقيقيّة

مُساهمة من طرف فايز الرفاعي في الجمعة مايو 30, 2008 7:04 pm

11cy0qv9
رواه أبو سعيد الخدري رضي الله عنه: أن رسول الله  قال: "كان فيمن كان قبلكم رجل قتل تسعة وتسعين نفساً، فسأل عن أعلم أهل الأرض ، فدل على راهب، فأتاه فقال : إنه قتل تسعة وتسعين نفساً فهل له من توبة؟ فقال: لا، فقتله فكمل به مائة، ثم سأل عن أعلم أهل الأرض ، فدل على رجل عالم، فقال: إنه قتل مائة نفس فهل له من توبة؟ فقال: نعم، ومن يحول بينه وبين التوبة؟ انطلق إلي أرض كذا وكذا، فإن بها أناساً يعبدون الله تعالى فاعبد الله معهم، ولا ترجع إلي أرضك فإنها أرض سوء، فانطلق حتى إذا نصف الطريق أتاه الموت، فاختصمت فيه ملائكة الرحمة ". (أخرجه البخاري [3283] في الأنبياء، باب : ما ذكر عن بني إسرائيل؛ ومسلم [2766] في التوبة، باب: قبول توبة القاتل).
هذا ، وإذا كانت التوبة تصح وتقبل من الكافر ، فقبولها من الفاسق والعاصي أولى.
وأما قوله تعالى:﴿ وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا .. ﴾ (النساء: 93). فمحمول على من استحل القتل عمداً بغير حق، أو على أن هذا جزاؤه لو لم يتب، أو لم يغفر الله له .
وقيل : هذا من باب المطلق الذي قيده قوله عز وجل: ﴿ إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ ﴾ ( النساء :48 ).
اذا فباب التوبة مفتوح للجميع ......... فبادروا يا اخواني الى اعلانها توبة مؤبّدة ..............فتوبوا قبل أن يغلق باب التوبة
ويومها لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم.
غفر الله لي ولكم 11cy0qv9 11cy0qv9
فايز الرفاعي
فايز الرفاعي
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 148
العمر : 35
علم بلدك : التوبة..................سعادة حقيقيّة Sy
تاريخ التسجيل : 26/05/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

التوبة..................سعادة حقيقيّة Empty رد: التوبة..................سعادة حقيقيّة

مُساهمة من طرف مصطفى الرفاعي في الجمعة أغسطس 01, 2008 3:49 am

يقول الحق سبحا نه و تعالى في سورة الشورى 00وهو الذي يقبل التوبه عن عبا ده
و يعفو عن السيئا ت و يعلم ما تفعلون
و يستجيب للذين ا منو ا و عملو ا الصلحا ت و يز يدهم من فضله و الكا فرون لهم عذا ب شديد
ولو بسط الله الرزق لعبا ده لبغوا في الارض و لكن ينزل بقدر ما يشاء انه بعبا ده خبير بصير
وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطو ا و ينشر ر حمته وهو الو لي الحميد

المراد بعبا ده كما قال ابن عبا س او ليا ؤه و اهل طا عته
التو بة و اجبة من كل ذنب فأ ن كانت معصيه بين العبد و ربه فلها ثلا ثة شرو ط

1-الا قلاع عن المصيه
2- الند م على فعلها
3-العزم على عدم العودة اليها
وان كانت المعصيه تتعلق بحق أ دمي اضيف الى ذلك ان يبرأ من حق صا حبها
و المعنى وهو سبحا نه وحده الذي يقبل التو به من عبا ده التا ئبين إليه شفقه عليهم و رحمه بهم بان يكفر سيئا تهم ولا يعا قبهم عليها
00000000
00000تفبل مروري اخي العزيز فايز لك كل الاحترام و التقدير



0000000000000000000000الله مغفر لي ذ نو بي 000000000000000
0000000000000000
مصطفى الرفاعي
مصطفى الرفاعي
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 91
العمر : 54
علم بلدك : التوبة..................سعادة حقيقيّة Sy
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى